أخبارسلايدر

وزير الآثاريعلن تحويل «صان الحجر» بالشرقية إلى متحف مفتوح بعد ترميم البعثة الأثرية

 

صفاء دعبس

أعلن م الدكتور خالد العناني ، وزير الآثاراليوم السبت، منطقة “صان الحجر” الأثرية بمحافظة الشرقية؛ للوقوف على آخر مستجدات أعمال التطوير وإعلان تحويلها لمتحف مفتوح للزيارة، بحضور الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، ،بعد ترميم البعثة الأثرية وإعادة تجميع وتركيب مسلتين أثريتين وتمثالين وعامودين للملك رمسيس الثاني، بالإضافة إلى وضع العديد من القطع الأثرية على مصاطب لحمايتها.

يذكر أن من بين أهم الآثار الموجودة بمنطقة «صان الحجر» مقبرة “أوسركون الثاني” ومقبرة الملك “ششنق الثالث” و مقبرة الملك “بسوسنس الأول.

و قد تم الكشف عن كنوز تانيس الشهيرة داخل أحد هذه المقابر عام 1939 و هي معروضة بالمتحف المصري بالتحرير . كما يوجد ايضا بالمنطقة معابد كبيرة للمعبودات آمون وموت وخونسو.

وترصد لكم مجلة حياة 10 معلومات عن منطقة صان الحجر:

1- تضم أقدم بحيرات مقدسة في مصر ، كانت تسمى “تانيس” وقيل اسمها في التوراة “صوعن” كما وردت في الكتابات المصرية القديمة باسم “جعنت”.

2- بها معابد كبيرة للمعبودات آمون وموت وخونسو.

3- من أهم الآثار الموجودة بها مقبرة “أوسركون الثاني” ومقبرة الملك “ششنق الثالث” ومقبرة الملك “بسوسنس الأول، وجرى الكشف عن كنوز تانيس الشهيرة داخل أحد هذه المقابر عام 1939 وهي معروضة بالمتحف المصري في التحرير.

4- في عام 2009، اكتشف علماء الآثار موقع البحيرة المقدسة لمعبد الإلهة “موط” في موقع “صان الحجر” الأثري، وتعد ثاني بحيرة مقدسة يعثر عليها في هذه المنطقة، وقد اكتشفت الأولى عام 1928.

5- تأسست “تانيس” في أواخر عهد الأسرة العشرين، وأصبحت عاصمة شمال مصر خلال عهد الأسرة الحادية والعشرين والثانية والعشرين.

6- كانت المدينة مسقط رأس “سمندس” مؤسس الأسرة الحادية والعشرين، وخلال عهد الأسرة الثانية والعشرون ظلت “تانيس” عاصمة مصر السياسية.

7- المدينة كانت لها أهمية تجارية واستراتيجية، إلا أنها هُجرت في القرن السادس الميلادي، بعدما كانت مهددة بأن تغمرها بحيرة المنزلة.

8- يرجع تاريخ “تانيس” إلى الدولة الحديثة، وليس لها ذكر قبل ذلك، بعكس مدينة صان الحجر على الذراع الغربي من نهر النيل في الدلتا والتي كانت تسمى لدى الفراعنة “صاو” وسماها الإغريق “سايس”، يعود تاريخ صاو “صان الحجر” إلى 4000 سنة قبل الميلاد.

9- بدأت وزارة الآثار، منذ 4 أشهر مشروع تطوير “صان الحجر” لتحويلها إلى متحف مفتوح ووضعها على خريطة السياحة المحلية والعالمية.

10- بدأ مركز تسجيل الآثار المصرية بوزارة الآثار، في سبتمبر الماضي أعمال التسجيل والتوثيق الأثري لمنطقة صان الحجر وشملت التوثيق الأثري، والرفع المعماري، والتصوير الرقمي، والرسم الخطي لآثار الموقع

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق