أخبار

قانون الصحافة القديم لم يكن به حبس احتياطى فى قضايا النشر.. وقانون حرية تداول المعلومات يخلصنا من مروجى الشائعات

 

صفاء دعبس

قال الكاتب الصحفى عصام كامل رئيس تحرير جريدة فيتو،اليوم الجمعة في تصريحات خاصة حسبما أفاد موقع صدي البلد أنه”لا يمكن أن تعمل القوانين الجديدة للصحافة والإعلام بصورة سليمة بدون قانون واضح لحرية تداول المعلومات، لأنه يحمى المصدر والصحفي والأمن القومى ويحارب مروجى الشائعات”.

وأضاف كامل، مشكلة الحبس الاحتياطى هى القضية الأبرز التى يجب تعديلها فى مشروع قانون نقابة الصحفيين الجديد الذى ستتم مناقشته بعد عيد الأضحى المبارك، لأنه تم ربطها ببعض الألفاظ غير المحددة مثل “التحريض”، كما أن القانون القديم لم يكن به حبس احتياطى فى قضايا النشر.

وأشار كامل، إلى وضع حل لزيادة عدد المعينين عن المنتخبين فى مجالس إدارة المؤسسات الصحفية التى تسبب الكثير من المشاكل، لافتا إلى أهمية النظر فى الدمج فلابد أن تكون فكرته أوضح وتحت ضوابط حتى لا يتم القضاء على بعض الإصدارات التى يمكن ببعض التطوير أن تنهض من جديد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق