أخبارسلايدر

طارق شوقي يؤكد للرئيس السيسي اكتمال الخطوات التنفيذية.. ببدء التطبيق على 2.5 مليون تلميذ فى 22 سبتمبر.. ووصول أول شحنة من تابلت أولى ثانوي تضم 100 ألف جهاز

 

صفاء دعبس

أكدالدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم،اليوم، الأربعاء، للرئيس عبدالفتاح السيسى، أثناء فعاليات افتتاح 7 مدارس جديدة في عدة محافظات، وذلك عبر شبكات الفيديوكونفرانس، تفاصيل نظام التعليم الجديد واستعدادات الوزارة لتطبيقه،مشيراً: إلي أنه تم اكتمال الخطوات التنفيذية لبدء النظام المصري الجديد للتعليم بدءا من رياض الأطفال والصف الأول الابتدائي، اعتبارا من السبت 22 سبتمبر 2018.

وأضاف شوقي، أن عدد الطلاب الذين سيطبق عليهم نظام التعليم الجديد هذا العام 2.5 مليون طالب، ومن المقرر أن يتم تخريج أول دفعة من نظام التعليم الجديد في عام 2030.

وأعلن أنه تم اكتمال تأليف المناهج والكتب الجديدة للطلاب، بالإضافة إلى إعداد وطباعة دليل المعلم لكل مادة لكي يتسلم كل معلم الدليل الخاص به.

وأشار شوقي، إلي أنه تم إيقاف الترخيص للكتب الخارجية في النظام الجديد، مع إتاحة المجال للوسائل التعليمية التي تتوافق مع فلسفة وأهداف النظام الجديد،وعن مناهج نظام التعليم الجديد، أوضح الوزير أنها تنقسم إلى منهج لغة عربية ومنهج لغة إنجليزية ومنهج الباقة المجمعة، لافتا إلى أن هذه الباقة تهتم بتدريس 3 محاور رئيسية هي “من أكون” و”العالم من حولي” و”كيف يعمل العالم”.

وقال إنه في إطار الاستعداد لتطبيق هذا النظام الجديد، قامت الهيئة العامة للأبنية التعليمية بتغيير فرش الفصول المخصصة لرياض الأطفال والصف الأول الابتدائي على هيئة مجموعات، لتتناسب مع منظومة تطوير التعليم الجديدة مع استيعاب أقصى كثافة بالمدرسة.

وأوضح الوزير أنه تمت مراعاة أن تتم الاستفادة من التجهيزات الموجودة بالمدارس حاليًا مع تلبية احتياجات المدارس من التجهيزات الإضافية المطلوبة.

وتابع :الوزير أنه تم التنسيق بين افروع الهيئة ومديريات التربية والتعليم بجميع المحافظات والادارات التعليمية التابعة لها، وتم فرش فصول مدرسة بكل إدارة تعليمية كنموذج يتم على أساسه التوجيه لمديري المدارس لفرش باقي الفصول بجميع المحافظات.

واستكمل شوقي: “تم إصدار تعليمات وزارية لجميع المدارس بالالتزام بفرش الفصول طبقا لمتطلبات منظومة التعليم الجديدة قبل بدء العام الدراسي الجديد، وإصدار شهادة من كل مدرسة تفيد بتمام التنفيذ”.

وأعلن الوزير أنه تم إعداد قاعدة بيانات تفصيلية بالمعلمين المستهدفين من البرامج التدريبية بمرحلة رياض الأطفال والصف الأول الابتدائي من قبل الإدارة العامة لنظم المعلومات، وتم إعداد بيان تفصيلي بالمدربين المرشحين لتنفيذ البرامج التدريبية، وتم وضع خطط التدريب التفصيلية بكل إدارة تعليمية على مستوى الجمهورية تشمل “تفاصيل المتدربين المستهدفين، وتفاصيل المدربين المستهدفين، وتفاصيل الدورة التدريبية، وتفاصيل مكان عقد كل دورة تدريبية، كما تم إعداد دليل المدرب ودليل المتدرب”.

وعلي صعيد آخر قال شوقي، أن إجمالي عدد المعلمين المستهدف تدريبهم على نظام التعليم الجديد، 128 ألفا و596 معلما، منهم 78735 معلما في المدارس الحكومية، و870 معلما في المدارس القومية، و1000 معلم في المدارس اليابانية، و13 ألفا و185 معلما في المدارس الخاصة العربي واللغات،  و11000 معلم في المدارس الرسمية للغات “التجريبيات”.

وبالنسبة لطلاب أولى ثانوي، أعلن الوزير أنه تم التعاقد على 708000 تابلت من شركة سامسونج العالمية بأعلى مواصفات، مشيرًا إلى أن الشحنات ستصل تباعًا خلال شهري سبتمبر وأكتوبر، ولفت إلى أن أول شحنة من أجهزة التابلت وصلت مصر بالفعل وهي مكونة من 100 ألف تابلت.

وأوضح شوقي إن الدراسة بالنسبة للصف الأول الثانوي ستبدأ بشكل طبيعي بالكتب المطبوعة، مع توفير محتوى جديد على بنك المعرفة مع بعض الامتحانات الجديدة ورقيًا حتى يتم استلام التابلت.

واستكمل شوقي، أنه سيتم عقد أول الامتحانات الإلكترونية لطلاب الصف الأول الثانوي في يناير 2019، مؤكدًا أن هذه السنة ستكون تمهيدية بلا درجات، وسيتم خلالها استكمال جميع عناصر المنظومة، وتدريب المعلمين والطلاب على أسلوب التقييم الجديد.

وبالنسبة للملابس المصرية اليابانية، أعلن الوزير أن عدد المدارس التي سيتم افتتاحها هذا العام 34 مدرسة في 19 محافظة، وبلغ عدد الطلاب المقبولين بها 13 ألفا و240 طالبا برياض الأطفال والصف الأول الابتدائي.

وأكد الوزير أن أكبر المدارس المصرية اليابانية هي مدرسة حدائق أكتوبر، وستضم 1320 طالبا و61 معلما بخلاف مدير المدرسة ووكلاء والإداريين والمعاونين.

وسرد شوقي أبرز الإنجازات التي حققتها الوزارة حتى الآن، مؤكدًا أنها تتمثل في: إعداد أول إطار متكامل بمعايير عالمية للمناهج المصرية يكون ملكًا للدولة، كما تم إطلاق بنك المعرفة المصري وفهرس الاستشهادات العربي العالمي، وإطلاق منصة إدارة المناهج للتعليم الرقمي الأساسي والعالمي، إلى جانب إنشاء مركز الامتحانات الرقمية بجودة عالمية، وتم إطلاق نظام تعلم متطور لبناء شخصية الإنسان العصري، وتم وضع نظام تقييم فريد يستخدم التكنولوجيا في قياس الابتكار والفهم، كما تم عمل شراكات لبناء محتوى عربي مع الاحتفاظ بالملكية الفكرية للدولة، وحوكمة سوق المتب الخارجية، وتم إنهاء ظاهرة الدروس الخصوصية والغش وعودة الطلاب للمدارس.

وبالنسبة لمشروع المدارس الحكومية الدولية، أكد الوزير أنه من المقرر أن تبدأ الدراسة بها خلال شهر أكتوبر 2018، مشيرًا إلى أنه تم توقيع بروتوكول تعاون بين التعليم ومؤسسة المدارس الدولية بمصر، لتقديم الدعم الفني لمجموعة المدارس الحكومية الدولية بمحافظات القاهرة والإسكندرية والقليوبية وبورسعيد وغيرها بدءا من العام الدراسي 2018/2019.

وقال إنه تم الاتفاق على أن تتولى المدارس الحكومية الدولية تدريس مناهج دولية مع الالتزام بتدريس مواد الهوية القومية على جميع الطلاب، لافتًا إلى أنه تتولى مؤسسة المدارس الدولية في مصر تقديم الدعم الفني والمحتوى التعليمي اللازمين لتشغيل هذه المدارس، وكذا تأهيلها للاعتماد الدولي من الجهات الدولية.

وشهد الوزير اليوم افتتاح سبع مدارس وهي هي: مدرسة المتفوقين بالإسماعيلية، ومدرسة العربي بقويسنا المنوفية، والمدرسة المصرية اليابانية في حدائق أكتوبر، والمدرسة المصرية اليابانية في برج العرب بالإسكندرية، والمدرسة المصرية اليابانية في قويسنا في المنوفية، والمدرسة المصرية اليابانية في العاشر من رمضان بالشرقية، والمدرسة المصرية اليابانية في شبين الكوم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق