فلكلور

خيال الظل

كتبت/ نورا عبد الفتاح 

يعتبر فن (الأراجوزات) أو (خيال الظل)، من أشكال فنون المسرح التي عرفها العرب في العصر العباسي نقلاً عن الهنود والصينيين قبل أكثر من ثمانية قرون.

شاع هذا الفن في البلدان العربية الأخرى ووصل مصر بعد سقوط بغداد في القرن الثالث عشر الميلادي، عقب الغزو المغولي، وتشير المصادر إلى أن من نقله إلى مصر طبيب العيون (ابن دانيال الموصلي ).

خيال الظل ويعرف ب” طيف الخيال” أو ” شخوص الخيال“، هو فن شعبى اشتهر به العصر المملوكى على وجه الخصوص.

يعتمد هذا الفن على دمى من الجلود المجففة تتراوح أطوالها بين ثلاثين وخمسين سنتيمترٱ، يتم تحريكها من قبل ال” مخايل” أو ” محرك الشخوص“، وراء ستار من القماش الأبيض الذى يسلط عليه ضوءٱ، يجعل ظلها هو الذى يظهر للمشاهدين.

كان خيال الظل من أهم وسائل الترفيه وكانت الناس تقبل على مشاهدته وكانت هذه العروض تعرض فى مسارح مخصصة وفى المقاهى والأماكن العامة، وحتى فى حفلات الزواج.

وكان الناس يقبلون عليها من كل الطبقات وكانت هذه العروض تناقش موضوعات سياسية وتاريخية وإجتماعية بطريقة ساخرة وفكاهية.

من أشهر هذه العروض ( عجيب غريب) و(المتيم والضائع اليتيم).

أعجب العثمانيون بفن خيال الظل فنقلوا العديد من فنانيه من القاهرة إلى اسطنبول لإقامة عروضهم هناك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق