أخبار

الرئيس السيسي يفتتح اليوم منتدى شباب العالم بشرم الشيخ

الرئيس السيسي يفتتح اليوم منتدى شباب العالم بشرم الشيخ

السيد شحاتة

يفتتح اليوم السبت الرئيس عبد الفتاح السيسي منتدى شباب العالم  تحت رعايته ويستمر حتى الثلاثاء المقبل بمدينة شرم الشيخ بمشاركة ٥ آلاف شاب من مختلف جنسيات العالم.

وشهدت مرحلة التسجيل للمشاركة في المنتدى ازديادا كبيرا هذا العام بالمقارنة بالعام الماضي إذ أعلنت إدارة المنتدى عن تقدم 122 ألف شاب وفتاة من 195 دولة تتراوح أعمارهم بين 18 و40 عاما لحضور المنتدى منهم 68 ألف للمشاركة والحضور و13 ألف للمشاركة كمتحدثين في حين تقدم 5 آلاف فنان وفنانة للمشاركة في مسرح منتدى شباب العالم.

وقررت إدارة المنتدى استضافة 5 آلاف شاب وفتاة من 145 دولة للمشاركة في فعاليات المنتدى هذا العام بزيادة في الأعداد عن العام الماضي الذي شهد استضافة ثلاثة آلاف شاب شابة من 113 دولة وشارك فيها 222 متحدثا من 64 دولة من أصحاب الخبرات في مختلف المجالات وذلك من خلال 46 جلسة وأكثر من 70 ساعة عمل.

ويدور المحور الرئيسي لفعاليات المنتدى هذا العام حول رؤية مستوحاة من كتاب “الأعمدة السبعة للشخصية المصرية” للكاتب د. ميلاد حنا.. ويهدف بكتابه المتميز تأكيد وحدة النسيج المجتمعي المصري.. رغم تباينها واختلافها.. وانطلاقا من تلك الرؤية كانت الدعوة إلى عقد جميع فعاليات المنتدى في إطار تلك الأعمدة والرؤية المبهرة للمجتمع المصري الذي استطاع على مدار عصور طويلة أن يكون مركزا للتواصل بين مجتمعات عدة.
وتتمثل فى الشخصة المصرية ومدى تأثرها وانتمائها فى كل العصور منذ أن بدأت الحياة على سطح الأرض :

1- فكان الانتماء الفرعونى الذى تقوم عليه الشخصية المصرية ، أول الحضارات وأكثرها تأثيرا على المصريين.

2- الانتماء للعصر الالرومانى اليونانى، وفلسفتها التى أثرت فى الشخصة المصرية وامتزاج اللغة المصرية القديمة بالاغريقية.

3- التأثر بالعصر القبطى ، و الذي تميز بوجود المدرسة اللاهوتية العريقة بالاسكندرية، حيث قدمت مصر حضارة للعالم المسيحي، كان صياغة قانون الإيمان المسيحي أبرز نتائجها.

4- الانتماء الإسلامى وتأثيره فى الشخصية المصرية حيث أدرك المصريون أن العلاقة الدينية هى بين الانسان وربه، والتعايش الحر السمح بين كافة العقائد على أرض مصر .

5- الانتماء العربى، وتأثر وإندماج الشخصية المصرية مع اللغة العربية منذ العصر الفرعونى مع اللغة المصرية القديمة.

6- الانتماء المصرى للبحر المتوسط، حيث أن اندماج شعوب البحر المتوسط وثقافتهم المختلفة عملت على تقارب تلك الشعوب فى عادات وتقاليد و تبادل لتلك الثقافات وأثرت جميعا بعضها ببعض، وتعلم الشعوب اللغات المختلفة مما ساهم فى التواصل والاندماج.

7- ويأتى الإنتماء الإفريقى، أحد أهم الأمور فى التأثير على الشخصية المصرية وتبادل الثقافات ، والتقارب والتعاون فى مختلف الأمور السياسية والاجتماعية والتاريخية … الخ
فالعمق الأفريقى يعد من أعلى مراتب التأثر للشخصية المصرية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق